مبادرة اديداس لنشر الوعي حول البيئة

مبادرة اديداس لنشر الوعي حول البيئة

تعاون العديد من المشاهر في مبادرة اديداس الجديدة لنشر الوعي حول البيئة وكان محمد صلاح جزءا منها، فمعروف عن محمد صلاح أنه دائما يحاول فعل الخير، فبنى مدرسة في مسقط رأسه نجريج، اتخذ موقف ضد الإدمان ويحاول أن ينشر الوعي حول القضايا المهمة والان هو ينشر الوعي حول التلوث الذي يسببه البلاستيك، وهو أحد أكبر التهديدات التي تواجه بيئتنا حاليا.

فكان موجود من ضمن الرياضيين المشهورين مثل ديفيد بيكهام، كارولين وزناكي، الكساندر زفيري والسوبر موديل الشهيرة كارلي كلوس، ويطلق على حملة “اركض من أجل المحيطات” Run for The Oceans، وكان هذا بالتعاون مع اديداس Adidas وبارلي Parley.

في الثامن يونيو، وهو اليوم العالمي للمحيطات، تعاونت اديداس مع بارلي لإطلاق “اديداس بارلي”، والتركيز الرئيسي لهذه الحملة هو زيادة الوعي ومعالجة القضايا البيئية التي تواجه محيطاتنا اليوم بسبب الكم الهائل من التلوث البلاستيكي.

يحاول هذا التعاون إشراك الجميع في المبادرة، وجعل تنظيف المحيطات والبحار أكثر سهولة وأكثر صحية، وتسمى الحركة العالمية بـ اركض من اجل المحيطات، ويتم انتاج احذية اديداس بارلي من بقايا أو حطام البلاستيك في المحيطات، ويجمعون الاموال لمساعدة الشباب في كل مكان على كيفية الحد من البلاستيك في المحيط.

من المقدر أن ٨ ملايين طن من البلاستيك تتسرب في محيطات العالم كل عام، يقول العلماء، بحلول عام ٢٠٥٠ سنكون محيطات العالم بها بلاستيك أكثر من الأسماك، مما يعني أن الحياة البحرية لن تكون موجودة إذا لم نغير من استخدام البلاستيك وعادتنا السيئة. لقد شاهدنا زيادة في عدد الوفيات الناجمة البلاستيك في العاميين الماضيين، حيث تتعرض المزيد من الأرواح البحرية للخطر بسبب البلاستيك والقمامة في المحيطات والبحار، اركض من أجل المحيطات هي طريقة “اديداس” الإبداعية لنشر الوعي واتخاذ القرارات اللازمة لتنظيف المحيطات.

تم الإعلان عن أنه مقابل كل كيلومتر يتم تتبعه من خلال تطبيق Runtastic اثناء هذ التحدي، سيتم تقديم دولار في مكافحة التلوث البحري. فإذا كنت ترغب في الحفاظ على الكوكب والبحث عن طريقة سهلة وصحية للقيام بذلك، يمكنك تنزيل التطبيق والبدء في الركوض.

Leave a Reply